السبت 27 شوال 1438 - 22 يوليو 2017 , آخر تحديث : 2017-07-20 19:43:25 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar

صور من الذاكرة

تاريخ النشر 2014-03-20 الساعة 13:54:37
العلامة القارئ المقرئ الشيخ محيي الدين الكردي رحمه الله
إدارة الموقع

العلامة القارئ المقرئ الشيخ محيي الدين الكردي رحمه الله

الحمد لله ربّ العالمين ، وأفضل الصلاة وأتم التسليم ، على سيدنا ونبينا محمّد ، وعلى آله وأصحابه أجمعين . 

اسمه ومولده ونشأته :

 هو العلامة الكبير ، المقرئ المدقق ، الفقيه المتمكن ، الإمام الزاهد ، الشيخ المعمّر ، أبو الحسن محيي الدين بن حسن بن مرعي بن حسن بن علي الكردي ، أحد كبار قراء الشام وفقهائها وعلمائها الأفذاذ.

* ولد في : دمشق الشام ، في حيّ الحيواطية ، خلف بستان المجتهد ( المشفى حالياً)

حيث دار والده ، وذلك سنة : 1330 هـ . 1912 م .

* نشأ في : حجر والديه ؛ وكان لهما الأثر الكبير في تربيته ، وخاصة والدته ؛ المرأة الصالحة العابدة التقية الورعة كثيرة الصيام والقيام . وكذلكم أخت جدته .

 شيوخه الذين تتلمذ عليهم :

أكرمه الله تعالى بتمام حفظ القرآن الكريم على يد الشيخ عزالدين العرقسوسي ، وكان عمره نحواً من سبع عشرة سنة ، وأحبه الشيخ عزالدين حباً جمّاً ، عندما رآى همّته ودأبه في طلب العلم ، ولما رأى عنه من أدب جمّ ، وصلاحٍ ظاهرٍعلَى مُحيّاه من مطلع شبابه ، وكان معجباً بجودة قراءته  وحُسن أدائه ، حتى إنه كان يدارسه القرآن الكريم ، فيقرأان كل يوم عشرة أجزاء ، وذلك عدّة سنوات. .                        

*حضرالدرس العام للمحدث الأكبرالشيخ بدرالدين الحسني الذي كان يعقده بعد صلاة الجمعة في المسجد الأموي تحت قبّة النسر ، وقد سمع منه الكثير ، ثمّ بعد ذلك حضر بعض الدروس الخاصّة للمحدّث الأكبر وأجازه بكلّ مروياته .

*الشيخ رشيد شميس الفقيه الحنفي المتمكّن رحمه الله ، إمام جامع الحيواطية ،   وقد قرأ عليه شيئاً من الفقه الحنفي ، وكتاب مشكاة المصابيح .

*الشيخ محمد بركات  إمام جامع العنابي ،  في حي باب السريجة حيث قرأ عليه بدايات الفقه الشافعي .

* الشيخ حسني البَغَّال إمام جامع عز الدين في حي باب السريجة ، حيث قرأ    عليه كتاب شرح ابن قاسم لمتن أبي شجاع ، والمقدمة الأزهرية في علم العربية للشيخ خالد الأزهري المصري ، وشرح قطرالندى وبل الصدى لابن هشام .

*ومن أبرز شيوخه الشيخ محمود فائز الديرعطاني رحمه الله (أحد كبار قرّاء عصره) قرأعليه ختمة كاملة برواية حفص عن عاصم من طريق الشاطبية ، وأجازه بها ،  ثم بدأ بجمع القراءات على الشيخ فائز ، هو والشيخ محمد سكر في زمن واحد ، وكان الابتداء بتاريخ 1367هـ 1948م. والانتهاء1371هـ. 1952 م ، كما هو مثبت في إجازته بختم الشيخ فائز رحمه الله  فاستغرق جمع القراءات معهما خمس سنوات . وكان الشيخ قد بلغ من العمر أربعين عاماً.   

  * الشيخ العلامة الفقيه الورع الشافعي الصغير صالح العقاد رحمه الله تعالى قرأعليه كتاب مغني المحتاج بشرح المنهاج مرتين ، وكتاب التحرير ، والورقات في أصول الفقه ، وبقي ملازماً للشيخ صالح ملازمة تامةً حتى وفاته رحمه الله.

قال سيدي الوالد : رأيت الشيخ صالح مسجّىً على فراش الموت وهو مبتسم.

 *العلامة المربي الشيخ عبد الكريم الرفاعي رحمه الله ، حيث قرأعليه الكثيرمن العلوم ، كالأصول والفقه والمنطق وعلم التوحيد واللغة العربية وغيرها ، ولازمه ملازمة تامة لا يكاد يفارقه ، وكان يمينه في الدعوة إلى الله تعالى في كل الظروف والأحوال  .

وكان للمشايخ كلهم تأثير كبير في نفسه : فقد تأثر بالشيخ بدرالدين الحسني ، في التواضع وصفاء النفس وطهارة السريرة . وبالشيخ صالح العقاد ، في الزهد والورع الشديد .

وبالشيخ محمود فائز الدير عطاني ، في الهمة العالية والدأب والمثابرة في تحصيل العلم واغتنام الوقت.

وبالشيخ عبد الكريم الرفاعي في المصابرة على الدعوة ،والاهتمام بالشباب خاصة.

أضف تعليقك عدد التعليقات : 0 عدد القراءات : 1590
1  2  3  4  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

أدخل الرمز : *