السبت 26 شعبان 1442 - 10 أبريل 2021 , آخر تحديث : 2021-03-15 11:08:26 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar
رقم الفتوى : 107   |   تاريخ المشاركة : 2013/05/23 الساعة 08:05
عنوان الفتوى : لحم الآدمي

هل يجوز اكل لحم بنى ادم وان كان يجوز متى يكون ؟

الجواب من المفتي : فضيلة الشيخ مازن باكير

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على سيدنا محمد ، وعلى آله وصحبه أجمعين :

لا يجوز أكل لحم الآدمي بتاتاً تكريماً له وتعظيماً وتقديساً لحرمة الآدمي
لقوله تعالى  وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آَدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا (70) يَوْمَ نَدْعُوا كُلَّ أُنَاسٍ بِإِمَامِهِمْ فَمَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَأُولَئِكَ يَقْرَءُونَ كِتَابَهُمْ وَلَا يُظْلَمُونَ فَتِيلًا (71) الإسراء بخلاف لحم الخنزير والخمر ، وإن قال البعض بجوازه عند الضرورة ولكننا لا نفتي به .

والله تعالى أعلم .