الأربعاء 13 ذو القعدة 1442 - 23 يونيو 2021 , آخر تحديث : 2021-05-25 14:58:38 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar
رقم الفتوى : 603   |   تاريخ المشاركة : 2017/11/22 الساعة 11:11
عنوان الفتوى : هل انا مسلم . ارجوكم جاوبونى

اذا وقع انسان فى ردة مأكدة بمعنى انه آتى عمل مكفر لا يحتمل التأويل ثم بعد فترة تاب من ذلك وندم عليه جدا و عزم على ان لا يعود و نطق الشهادتين . و فى نفس الساعه التى تحققت فيها توبته من الردة هم بفعل ذنب آخر كالنظر إلى الحرام فحدثته نفسه بأنه ان فعل هذا الذنب رد الى الكفر . فقال فى نفسه هذا ذنب و هذا ذنب آخر اقل منه . و للاسف فعل الذنب الاخر .فهلr1- توبته من الردة تصح ام ينقضها فعله لذنب اخر بعد توبته بقليل من الكفر r2- هل لابد ان يتوب من كل الذنوب لكى يعود للاسلام. ارجو الرد بسرعة جزاكم الله خيرا

الجواب من المفتي : فضيلة الشيخ مازن باكير

لا بد أن يتوب من الذنوب جميعاً ولا سيما من الردة فوراً, ولا تنتقض التوبة ولو فعل ذنباً ولكن يجدد توبة لما اقترف آخراً, والله تعالى أعلم.