الثلاثاء 20 ربيع الأول 1443 - 26 أكتوبر 2021 , آخر تحديث : 2021-10-19 14:22:03 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar

منابر دمشق

تاريخ النشر 2012-05-21 الساعة 11:35:31
عباد الرحمن ..
فضيلة الشيخ خضر شحرور
 أما غير ذلك قتلٌ بغير حق وهو قتل يُسأل عنه الإنسان يوم القيامة، وهو قتل يقف الإنسان طويلاً ويخلد في جهنم ويلق أثاماً من الله سبحانه ، فعباد الرحمان يبتعدون عن هذا { لا يدعون مع الله إلهاً آخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق أثاما} وجعل رسول الله قواعد دقيقة حتى لا يتأول الإنسان ولا يجتهد فضرب لنا الصحابة أمثلة وهي صحيحة في البخاري ومسلم {سيدنا أسامة بن زيد حب رسول الله وهو ابن حبه يقتتل مع رجل مشرك في المعركة ،أسامة يحمل سيفه والمشرك يحمل سيفه وكلٌّ يضرب الآخر وكلٌّ حريصٌ على قتل صاحبه وإذ بسيدنا أسامة يتمكن من هذا الرجل يرفع سيفه فيقول ذاك أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله ...فيتّمم سيدنا أسامة ويضربه فيقتله ويصل الخبر الى رسول الله فيغضب الحبيب الأعظم محمد صلى الله عليه الصلاة والسلام وكان إذا غضب احمرّ وجهه وانتفخت أوداجه، وقال ما هذا الذي بلغني يا أسامة ؟ قال يا رسول الله ما قالها إلا خشية السيف.. أي هذا الموضع معلومٌ أن هذا يتقي القتل بهذه الكلمة فيزداد غضب رسول الله هلا شققت على قلبه ثلاث مرات حتى تمنى سيدنا أسامة لو أن الأرض انشقت وابتلعته ولم يكن موجود ،أو في رواية كان يقول له وما تفعل بلا إله إلا الله ويكررها وما تفعل بلا إله إلا الله... لذلك لو أن كل إنسان ادّعى أن هذا كافرٌ يريد قتله وأنه يبطن الكفر لادّعى ناسٌ أموال أناس ودماؤهم ، كما قال رسول الله لذلك وضح فقال أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله ولم يقل حتى نعلم ما في قلوبهم لأنّ هذا القلب لا يعلم ما فيه إلا الله.. ورسولُ الله يقول :هلا شققت على قلبه فكان الحبيب الأعظم يحرص على حقن الدماء يحرص على أن لا تراق قطرة دم قال :{إذا التقى المسلمان بسيفهما فالقاتل والمقتول في النار قالوا يا رسول الله هذا شأن القاتل فما بال المقتول قال:كان حريصاً على قتل صاحبه}  الأحكام الشرعية الكبرى - (ج 1 / ص 138) ،فالقتل مرفوض في ميزان الإسلام وعباد الله { ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلقَ أثاما } اللهم إنا نسألك يا الله أن تحقن دماء المسلمين وأن تفرج عن المسلمين ..أقول قولي هذا وأستغفر الله فيا فوز المستغفرين استغفروا الله...
الحمد لله حمداً كثيراً كما أمر ،أحمده وهذا الذي وعد المزيد لمن شكر ،عباد الله اتقوا الله وانتهوا عما نهى عنه وزجر فإنه أمركم بأمر جليل بدأ فيه بنفسه وثنى بملائكة قدسه ، فقال الله سبحانه ولم يزل قائلاً عليماً تشريفاً لقدر نبيه وتعظيماً { إن الله وملائكته يصلون على النبي ياآيها الذين آمنوا صلّوا عليه وسلّموا تسليماً } اللهم صلّ على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما صليت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم..................
أيها الإخوة :هذه الصفات التي ذكرها الله سبحانه لعباد الرحمن التي نسير عليها واحدةً واحدة جاءت لتبيّن الخلق الفاضل العظيم الذي يجب أن يُتبع والخلق الذميم الذي يجب أن ينتهي الإنسان عنه ليصل إلى محبة الله فمحبة الله ليست قولاً وليست كلاماً وليست زقزقةً على اللسان أو شقشقة للكلام ،المحبة هي انقياد لله تعالى فيما يأمر وينهى وكان من صفات عباد الرحمن أنهم إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا... وقد علمنا من الخطبة الماضية أن لا سرف في الخير .. إني داع ٍ فأمنوا ....
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات إنّك يا مولانا سميع ٌ قريبٌ مجيبٌ للدعوات ،اللهم يا من لا يرد سائله ولا يخيب للعبد وسائله ..سألناك ما ليس بعزيز عليك ،اللهم انصر الإسلام والمسلمين ،اللهم أعل بفضلك كلمتي الحق والدين ،اللهم ارنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه،اللهم إنا نسألك في هذه الساعات المباركة وفي هذه الأيام المباركة أن تحقن دماء المسلمين ،اللهم فرج عن الإسلام والمسلمين ،اللهم إنا ننتظر فرجك ونرقب رحمتك ،يا فارج الكرب الشديد ،يا ملين قسوة الحديد،نسألك يا رب العالمين يا أحكم الحاكمين ،يا أرحم الراحمين ،نسألك أن تفرج عنّا ما أهمّنا وما أغمّنا فإنّك تعلم ما نزل بنا ،اللهم ردّ عنا كيد الكائدين واعتداء المعتدين ،اجعل هذا البلد آمناً مطمئناً وسائر بلاد المسلمين ،اللهم ّردنا والمسلمين إلى ديننا رداً جميلاً ،اللهم ردنا إلى كتابك وسنة نبيك ،اللهم اجعلنا ممن يحلّون حلاله ويحرّمون حرامه،اللهمّ اجعلنا من أهل الجنان ،اجعلنا من أحبابك الذين رضيت عنهم ورضوا عنك ،اللهمّ دبّر لنا أمورنا فإنّا لا نُحسن التدبير ،اللهمّ يا من تيسير العسير عليك يسير ،يسر لنا أمورنا وفرج عنا كروبنا ونفّس عنا همومنا،اللهم اقض عنّا ديوننا ،اللهم اغفر لنا ولمشايخنا ولوالدينا وإخواننا الحاضرين ووالديهم وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين.......
عباد الله (( إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ )) [النحل/90، 91]
أضف تعليقك عدد التعليقات : 0 عدد القراءات : 1550
تحميل ملفات

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

أدخل الرمز : *