الثلاثاء 10 محرم 1446 - 16 يوليو 2024 , آخر تحديث : 2024-07-08 13:12:36 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar

خطب الجامع الأموي

تاريخ النشر 2015-04-17 الساعة 17:41:23
أن آمـنـوا بالـلـه وجـاهـدوا مـع رسـولــه
الشيخ مأمون رحمة

يقول المولى جل جلاله في محكم التنزيل: )وَإِذَا أُنْزِلَتْ سُورَةٌ أَنْ آمِنُوا بِاللَّهِ وَجَاهِدُوا مَعَ رَسُولِهِ اسْتَأْذَنَكَ أُولُو الطَّوْلِ مِنْهُمْ وَقَالُوا ذَرْنَا نَكُنْ مَعَ الْقَاعِدِينَ * رَضُوا بِأَنْ يَكُونُوا مَعَ الْخَوَالِفِ وَطُبِعَ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لَا يَفْقَهُون( [التوبة: 86-87].

نُقَلِّب النَّظر في تاريخ الأمم التي بَلغت الذّروة في العزة والسيادة فَنَجدها إنَّما بلغت تلك الذّروة بما ملكت من قوة الروح العسكرية، فَبِقُوة الروح العسكرية تَسلم البِلاد من خطرٍ يَمتد إليها مِن الخارج، وبهذه القوة يَستتبُّ الأَمن داخل البلاد على ما يُرام ذلك أن القوة العسكرية تَجعل الأمة قوية الشوكة نافذة الإرادة مَرهوبة الجانب، وليس مِن عجب أن يَستَبِقَ المؤمن إلى الدِّفاع عن أرضه وعرضه وشرفه، وإذا نَظرنا إلى تاريخ العلماء الأَجلَّاء وجدنا كَثيراً مِنهم كانوا يُسابقون في ميادين الحروب، وكان كَثيرٌ من القضاة يَقودون الجيوش، مِثلُ أَسد بن الفرات قاضي القيروان وفاتح صقلية، ويحيى بن أكثم قاضي بغداد، ومُنذر بن سعيد البلوطي قاضي قرطبة، ونَجد في تراجم كثيرٍ من العلماء أنهم تُوفوا في غزوات أو مُرابطين في الثغور .

أضف تعليقك عدد التعليقات : 0 عدد القراءات : 1009
تحميل ملفات
فيديو مصور