الثلاثاء 12 ذو الحجة 1445 - 18 يونيو 2024 , آخر تحديث : 2024-06-15 13:24:40 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar

خطب الجامع الأموي

تاريخ النشر 2014-04-20 الساعة 13:14:37
إِنَّ وَعْـــدَ الـــلــــهِ حَـــقٌّ
الشيخ مأمون رحمة

يقول المولى جل جلاله مخاطباً الحبيب الأعظم : )فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللهِ حَقٌّ وَلَا يَسْتَخِفَّنَّكَ الَّذِينَ لَا يُوقِنُون( [الروم: 60] .

ذكر المبرد في كتابه الكامل قصةً قال فيها: لقي أعرابي صاحبه وسارا معاً يتسامرا ، قال الأول: بقيت قطعة من الليل لم تنجلِ في جانب الوادي ، فحملت عليها بفرسي ، فما زلت فيها حتى انجلت ، وقال الآخر: أرسلتُ سَهمي وراء ظبي لأصطاده ، فتيامن الظبي فتيامَن السهم معه ، فتياسر الظبي فتياسر السهم معه ، فوثب الظبي فوق ربوة فارتفع السهم معه ، ومازال به حتى صرعه ، هكذا أرضى كلا الرجلين غروره وأطلق خياله ، ثم استقبلا يومهما بسرور .

يا سادة: إن الحياة ملئ بهذا الصنف من الناس ، لأن الناس لا يرتبطون بالواقع ، بل تحركهم حاجاتهم وحدها ، وتجعلهم يَظنون البعيد قريباً والقريب بعيداً ، ويفترضون أحكاماً لا أصل لها ، وهذا اللون من الناس فاشل ٌفي  سلمه ، مخذولٌ في حربه ، لا تسانده إلى غاية أرض ولا سماء ، إنها رُعونة مَن يَتجاهل الواقع ويَتخيل فيخال ، ولكنّ الله مَنحنا العقل لِندرك به الحقائق ونبني عليها المسلك المعقول ، ومَن تَجاهل الواقع وتعامى عنه وتغافل ، وسار وراء أحلام اليقظة ، فهو مخدر بائس يبلغ غرضاً أبداً .

 

أضف تعليقك عدد التعليقات : 0 عدد القراءات : 992
تحميل ملفات
فيديو مصور