السبت 01 محرم 1439 - 23 سبتمبر 2017 , آخر تحديث : 2017-09-20 10:41:42 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar

صور من الذاكرة

تاريخ النشر 2014-12-11 الساعة 16:52:05
فضيلة الشيخ محمد صالح الحموي رحمه الله تعالى
إدارة التحرير

الشيخ محمد صالح الحموي

(1350-1430هـ)

اسمه ونسبه ونشأته:

فضيلة العالم الجليل الصوفي الصالح الشيخ محمد صالح بن محمد بن إسماعيل بن مصطفى بن حسن الحموي لقباً الدمشقي مولداً ووفاةً الحنفي مذهباً الأشعري عقيدةً الشاذلي الدرقاوي الهاشمي طريقةً.

ولد في دمشق في حي العمارة البرانية في زقاق حكر السرايا 1350هـ، الموافق لـ 1931م  في بيت متواضع ضمن عائلة متوسطة المعيشة، ونشأ نشأة صالحة فأخذ بأسباب المعيشة واشتغل بطلب العلم فجمع بذلك بين الأمرين، فعمل بالطاحونة التي كان يملكها والده، وعمل بخياطة جميع أنواع الألبسة  وكان في مهنته متقنا متفنناً يقصده من أجلها القاصي والداني، ومما زاد الإقبال عليه عمله في خياطة جبة العلماء التي أجاد فيها وأبدع فأجرى عليها تعديلات كثيرة جعلتها أكثر هيبة وجمالا، حيث تعدُّ خياطة الجبة من المهارات النادرة في صنعة الخياطة.

شيوخه وإجازاته:

أكرم الله الشيخ رحمه الله بطلب العلم منذ الصغر وذلك حينما وضعته أمه رحمها الله عند امرأة تعلم القرآن الكريم (الخجا)، وبدأ عندها تعلم قراءة القرآن الكريم وأحكام الصلاة، وبعد ذلك دخل مدرسة الفاروق وحصل فيها على الشهادة الابتدائية .

ثم لازم حلقات العلماء كالشيخ محمد صالح الفرفور وحضر دروسه في الجامع الأموي وجامع فتحي ومسجد السادات أقصاب فقرأ عليه الكثير من العلوم الشرعية وعلوم اللغة العربية حيث درس الفقه الحنفي والأحوال والعقيدة والنحو والصرف والقرآن وتجويده، كما حضر دروس الشيخ محمد الهاشمي وأجازه بالطريقة الشاذلية الدرقاوية ، والشيخ محمد سعيد البرهاني وأجازه بعد أن أدخله الخلوة، والشيخ محمد لطفي الفيومي، والشيخ إبراهيم اليعقوبي والشيخ عبد الرزاق الحلبي والشيخ أديب الكلاس وتردد إلى مجالس الشيخ أحمد الحارون وانتفع بحاله.

وممن أجازه الشيخ طاهر الكيالي من حمص بالطريقة الرفاعية، وأجازه الشيخ أحمد كامل البهي من مصر بطريقة الشيخ أحمد البدوي، وأجازه الشيخ أحمد وهاج  الصديقي بثلاث طرق صوفية.

وظائفه الدينية ونشاطاته الاجتماعية:

تولى الخطابة في مسجد السادات المجاهدين في حي العمارة بدمشق، وأقام فيه دروسه في الوعظ والإرشاد وتعليم القرآن والفقه ومجالس الذكر وكان الناس يقبلون عليه لينهلوا من حاله قبل مقاله، وكانت له مجالس علم وفقه، كما أنه أقام دروسا ومجالس دورية في عدد من القرى والأرياف القريبة من دمشق. 

عرف بين الناس بالشيخ المصلح حيث وهب حياته لإصلاح ذات البين، فلا يعلم باثنين من الناس اختلفا إلا وسعى للإصلاح بينهما .

تلامذته :

تلامذة الشيخ كثيرون يضيق المقام عن ذكر أسمائهم وحصرهم، أما تلامذته الذين أجازهم فمنهم: الشيخ محمد موفق المرابع، والشيخ نذير قشلان، والشيخ محمود البيروتي، والشيخ جمال الدين الحافظ، والشيخ الدكتور محمد وهبة، والشيخ يحيى الغوثاني والشيخ وائل مخلوطة، والشيخ محمد صالح المرابع، والشيخ ربيع عبد الواحد، والشيخ محمد سعيد الأيوبي، وغيرهم.

أضف تعليقك عدد التعليقات : 0 عدد القراءات : 1808
1  2  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

أدخل الرمز : *