السبت 05 رجب 1441 - 29 فبراير 2020 , آخر تحديث : 2020-01-13 16:40:37 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar

التكايا والزوايا والخانقاه والرباطات

تاريخ النشر 2012-05-09 الساعة 15:40:31
الخانقاه الروزنهارية
إدارة التحرير
القراءة التاريخية :
 
·         أصل التسمية الخانقاه الروزنهارية وهي في العقار / 1001 / عمارة برانية وتعرف بمدرسة الكردي .
·         معنى خانقاه مكان العبادة وهي فارسية الأصل استعملت في العصور الإسلامية الوسطى (ينظر معجم الألفاظ التاريخية لدهمان ص66) .
·         تنسب الخانقاه الروزنهارية إلى الشيخ أبي الحسن الروزنهاري الذي بنى هذه الخانقاه ودفن فيها سنة 620هـ فهي من الآثار الإسلامية الهامة في العصر الأيوبي .
 
·         ذكره المؤرخ محمد أسعد طلس في ذيله على ثمار المقاصد ص/219/ برقم /117/ بقوله :
مسجد الروزنهارية : العمارة – السوق – بجانب جامع النطاعين ويعرف بجامع الكردي وما هي إلا الخانقاه الروزنهارية فقد عثرت على نص لأديب تقي الدين في تاريخه ص962 يقول فيه : الخانقاه الروزنهارية هي في سوق محلة العمارة جانب باب الحديد تعرف اليوم بمدرسة الكردي وهي بجانب النهر . وحق ماقاله فإنها خارج باب الفراديس الأول كما يقول النعيمي وهي خانقاه عظيمة جداً جعلت اليوم دوراً وبقي منها جزء اتخذ مصلى وأمامه صحن فيه بركة مثمنة ويشق المدرسة نهر بردى . وفيه ضريح الواقف الذي سماه أحد سكان تلك الدور المقتطعة من الخانقاه بالشيخ عبد الرحمن الكردي وماهو إلا أبو الحسن الروزنهاري [620هـ] كما يذكر ذلك النعيمي وقد احترقت قبة الضريح منذ سنتين وبقي من آثارها بعض قطع خشبية لطيفة قرأت على بعضها البيتين المشهورين :
 
قد كان صاحب هذا القبر جوهرة         يتيمة صاغها الرحمن من لطف
عزت فلم تعرف الأيـــام قـيـمتها          فـردها غيـرة منـه إلى الصدف
 
·         لم يبق من آثار البناء القديم شيء وكل ماهو موجود يرجع إلى العصر العثماني .
 
·         قال المؤرخ النعيمي في الدارس [2/118] : الخانقاه الروزنهارية بالبرج المستجد خارج باب الفراديس الأول والتربة به قال ابن كثير : في سنة عشرين وستمائة : الشيخ أبو الحسن الروزنهاري توفي ودفن بالمكان المنسوب إليه بين السورين عند باب الفراديس .
 
·         وقال الأسدي في تاريخه رحمه الله تعالى في سنة عشرين وستمائة : أبو الحسن الروزنهاري المدفون خارج باب الفراديس الأول في البرج المستجد قاله أبو شامة رحمه الله تعالى .
 
·         وقال الذهبي : المدفون بالبرج الذي عن يمين باب الفراديس بالخانقاه الروزنهارية انتهى والله أعلم .
 
·         جاء في الخلاصة العقارية ما ملخصه: رقم العقار /1001/ - المنطقة : عمارة برانية – النوع الشرعي : وقف خيري – المساحة : 917م2 .
 
·         وصف الخانقاه : عقار بناؤه من حجر ولبن مؤلف من طابقين الأرضي فيه دهليز مسقوف وقبو تحت الأرض وحرم للصلاة وليوان وثمانية غرف للسكن وثلاث فسحات ودار سكنية وبحرتا ماء وغرفة مدفون فيها ضريح الشيخ عبد الرحمن الكردي الواقف ودرج خشب يؤدي إلى الطابق الأول الموجود فيه غرفة للسكن ويوجد بالطابق الأرضي جنينة بها مقدار خمسين شجرة فيها مثمرة وغير مثمرة وجميع ذلك واقع على ضفة نهر بردى الشمالية .
غرفة مقام الكردي بمساحة 25م2 وغرفة تابعة للمقام بمساحة 20م2 .
·         وقد اندثرت الخانقاه  الروزنهارية مع الزمن ولم يبق منها إلا حجرة قبر الواقف وفوقها القبة وأروقتها الحجرية .
·         إن َّ الحجرة تحمل النمط الأيوبي وهي متهالكة ومتصدعة فيها زخارف أثرية يتوسطها قبر الواقف ونافذة وباب في الجهة الجنوبية ولها واجهة حجرية قبلية مطلة على فسحة كانت تكشف النهر و9 نوافذ حول القبة أبعادها : طول 3.60م    *     عرض 6.90م .
·         وأرض الحجرة مرتفعة نسبياً عن الخارج يصعد إليها بدرج وبداخلها دفوف كتابي خشبية من نوع العجمي مفكوكة وما ذكره طلس غير موجود اليوم والمساحة الواردة في الخلاصة قد تقلصت وقد استخدمت حجرة المقام زاوية في الآونة الأخيرة .
أضف تعليقك عدد التعليقات : 0 عدد القراءات : 1746
ألبوم صور

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

أدخل الرمز : *