الاثنين 04 شوال 1439 - 18 يونيو 2018 , آخر تحديث : 2018-06-14 11:27:48 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar

الفتاوى الإلكترونية » الأحوال الشخصية

رقم الفتوى : 683   |   تاريخ المشاركة : 2018/02/19 الساعة 16:02
عنوان الفتوى : يمين طلاق

متزوج من 7 سنوات , تفاجئت بعد الزواج بأن زوجتي مدمنة كحول ومنومات , حاولت معها بكل الوسائل المشروعة من اطباء الى معالجين نفسيين ..الخ ولم نأخذ نتيجة ابدا , حدث بيننا الكثير من المشاكل بسبب هذا الموضوع , لم يفلح الطب ولا الحرد ولا الهجر . طلقتها خلال زواجنا مرتين وكنت اردها فورا بعد تدخل العقلاء وبعد الوعود بأنها ستقلع عن الكحول والمنومات ولكنها لم تقلع , بل تطور الامر ليصبح ليلا ونهارا .والحياة اصبحت جحيم ..سؤالي : لم يبقى امامي الا حل واحد وهو : هل استطيع ان احلف عليها يمين طلاق بأن لا تعود للشرب والمنومات ابدا ؟ علما بأنني كنت قد اخذت قراري بالطلاق اليوم ولكن تمهلت بناء على طلبها بأن نستعمل هذا الحل الاخير لعل وعسى . وعلما انها اذا عادت للمشروب او الحبوب بعد هذا الحل ستكون الطلقة الثالثة والاخيرة .. انا تعبت واستنفذت قواي تماما وعندي منها ولد صغير . ولكم الشكر .

الجواب من المفتي : فضيلة الشيخ مازن باكير

إن استطعت أن تردها إلى صوابها فلك الأجر والثواب وإلا فيجوز لك أن تطلقها إن لم تترك المحرم واستحالت الحياة الزوجية، والله تعالى أعلم.