الاثنين 06 رمضان 1439 - 21 مايو 2018 , آخر تحديث : 2018-05-20 13:18:05 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar
رقم الفتوى : 729   |   تاريخ المشاركة : 2018/04/28 الساعة 16:04
عنوان الفتوى : حكم الظهار

رجل متزوج يسكن في بيت اهله  ذهبت زوجته اى بيت اهلها (حردانة) وبعد اسبوع جلسو اخوته البنات لقناعه ان يردها للبيت من اجل الاطفالهم الصغار وقال لهم انها حرمت عليه كحرمة امه واخوته.rوفي اليوم التالي جاء اهل الزوجة لبيته واتو بزوجته وردوها اليه (صلحة) وفي نفس اليوم قد جامعها ليلا عن غير قصد وهو لا يعلم شيئ ونسي تماما ما قال قبل يومrوفي اليوم التالي اتصلت اخته لتذكره بما قال قبل يومrوطلبت منه ان يسأل احد المشايخ  للأفتاء بهذه المسألة.. rاحدهم شيخ معروف في جامع ابو النور بدمشق .rقال: انه عندما جامعها طلقت منه شرعا واتى بالطرفين وتبادلا الالفاظ وردها اليهrهل هذا الحكم صحيح ام عليه الصيام شهرين متتابعين  او اطعام ستين مسكيناrعلى العلم انه يستطيع الصيام  لان عمره29 سنة rولكن شعبان  اقترب ورمضانrفكيف يستطيع القعود بدون امراة من شعبان الي ذي القعدة اي  4اشهر........نرجو الرد ولكم الشكر

الجواب من المفتي : فضيلة الشيخ مازن باكير

يرجى التواصل مع سماحة مفتي دمشق لأخذ الحكم الشرعي من سماحته في ذلك،
وذلك لأن مسائل الطلاق حساسة وتحتاج إلى الاستفهام عن كثير من الأسئلة والألفاظ التي خرجت منك بدقة.